eco-system

النظام البيئي

عمل المركز على خلق منظومة تكاملية للابتكار الصناعي وذلك من خلال ربط برامجه وخدماته لتحقيق النتائج و الأهداف الاستراتيجية لكل برنامج، حيث يعمل المركز تكاملياً مع مختلف المؤسسات الحكومية والأكاديمية والخاصة وذلك لضمان مستوى الربط الابتكاري. حيث يعمل جميع أطراف المركز والمستفيدين من خدماته من روّاد الأعمال، وأخصائيين الابتكار الصناعي الذي عمل على تأهيليهم، وأصحاب المصانع والمؤسسات القائمة، وشركاءه من المؤسسات الحكومية على تفعيل منظومة العمل الابتكارية الذي عمل عليها من خلال برامجه الابتكارية الأربعة.

تبنى المركز عدد من القطاعات الصناعية الواعدة في السلطنة مثل قطاع التصنيع السمكي، قطاع الرخام، قطاع الأغذية والمشروبات، وقطاع التعدين، حيث تم الخروج من هذه القطاعات بعددٍ كبير من الفرص الاستثمارية والمنتجات الصناعية، كما يعمل المركز على دعم المبتكرين العمانيين من خلال دعمهم وتمكينهم للمتاجرة بابتكاراتهم وتأسيس مؤسساتهم التجارية.

حققت منظومة العمل الابتكارية التكاملية هذه عدد من النتائج انعكست في الآتي:

  • تأهيل عدد من المبتكرين العمانيين في مجال تصنيع المنتجات والمتاجرة بها، حيث عمل المركز على تمكينهم لإنتاج منتجات أولية وفقاً للمعايير العالمية المتطلبة لكل منتج، حيث تم ربط مخرجات البرنامج التدريبي هذا مع مشروع إنتاج صحار والبحوث المتقدم في جامعة صحار ((AMRCبالإضافة إلى جهات ومؤسسات تصنيعية أخرى.
  • توقيع اتفاقيات تعاون ومذكرات تفاهم مع عدد من المؤسسات الحكومية والخاصة مثل: الهيئة العامة للتعدين، شركة تنمية نفط عمان، وزارة الزراعة والثروة السمكية، مجموعة أسياد، الهيئة العامة للصناعات الحرفية. حيث تهدف الشبكة التعاونية هذه إلى الاستعانة بخبرات وموارد مختلف الأطراف مما يعزز إنتاجيتها وفاعلية أداؤها.
  • عمل المركز على تأسيس قاعدة بيانات تضم كافة الخبراء والاستشاريين والشركاء الاستراتيجيين في مختلف دول العالم في منصة واحدة وذلك لتحقيق الاستفادة القصوى منهم وربطهم بالشباب العماني
  • عمل المركز على دعم وتمكين عدد من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في مجالات الروبورت والذكاء الاصطناعي وتطبيقات الثورة الصناعية الرابعة.
  • تم استحداث وتطوير نماذج عمل تشغيلية في المركز تضمن تحويل الابتكارات إلى منتجات يمكن المتاجرة بها

عمل المركز على تطوير أربعة برامج رئيسية:

تعمل هذه البرامج بشكل مترابط ومتكامل تضمن خلق فرص جديدة في الصناعة العمانية، وتمكين تحويل الأفكار الابتكارية إلى شركات ناشئة من خلال توفير الدعم اللازم لضمان نجاحها واستدامتها.

انعكست تكاملية هذه البرامج في تأهيل اختصاصيي الابتكار الصناعي ضمن برنامج بناء القدرات وضمان نضج وجدوى أفكارهم الابتكارية لتتحول إلى شركات ناشئة ضمن برنامج الابتكار للشركات الناشئة مما يعزز ضمان نجاح الأفكار وديمومتها.

يمكّن برنامج الابتكار للشركات الناشئة رواد الأعمال في السلطنة للاستفادة من الفرص الاستثمارية التي تم الخروج بها من برنامج الابتكار في القطاعات الصناعية حيث يعمل هؤلاء لتنفيذ الفرص على أرض الواقع والاستفادة من مخرجات برنامج بناء القدرات سواء وظيفياً أو استشارياً

يساعد برنامج الابتكار في الشركات القائمة على الاستفادة من مخرجات وفرص برنامج الابتكار ف القطاعات الصناعية، ويعزز استغلال خريجوّ برنامج بناء القدرات من خلال توفير الفرص التدريبية أو الوظيفية لهم.

تترجم هذه التداخلات بين برامج المركز فعالية المنظومة وتكاملهاوضمان استدامة مخرجاتها.